المعهد الثقافي الإفريقي العربي
أفريقيا والعالم العربى منطقتان متكاملتان تتمسكان بمبادىء العدالة والسلام والتسامح والتضامن والرخاء
فعاليات

توقيع اتفاقية شراكة بين جامعة الآداب والعلوم الإنسانية في باماكو والمعهد الثقافي الإفريقي العربي

استضاف مقر المعهد حفل توقيع اتفاقية شراكة بين المعهد وجامعة الآداب والعلوم الإنسانية في باماكو (ULSHB) يوم الأربعاء 27 يونيو 2018.

قام الدكتور محمد آدم دوتم، النائب المدير العام للمعهد بالتوقيع على الاتفاقية ووقع البرفسور ماكي سماكى رئيس جامعة الآداب والعلوم الإنسانية على اتفاقية الشراكة.

أشاد نائب المدير العام للمعهد في كلمته بالجهود الشخصية المبذولة من قبل رئيس الجامعة من أجل إبرام هذه الشراكة، كما قدم اعتذاره للتأخر في التوقيع.

يدخل توقيع هذه الاتفاقية في إطار سعي المعهد نحو تعزيز روابط الشراكة مع مؤسسات التعليم العالي ومراكز الأبحاث والدراسات والمنظمات العاملة في مجال الثقافة في الدول الأعضاء في الاتحاد الإفريقي وجامعة الدول العربية.

وذلك تنفيذاً لقرار القمة العربية الإفريقية الرابعة التي عُقدت في نوفمبر 2016 في مالابو جمهورية غينيا الاستوائية، والذي يدعو المعهد إلى تنويع علاقاتها من خلال توقيع اتفاقيات تعاون مع العديد من الجامعات ومراكز الأبحاث في إفريقيا وفي العالم العربي. في هذا الإطار وقع المعهد اتفاقية الشراكة مع العديد من المؤسسات منها:

  • مركز الدراسات الأفريقية، جامعة محمد الخامس، الرباط، المغرب
  • اتحاد الجامعات العربية في عمان، الأردن،
  • جامعة ماروا (الكاميرون)،
  • جامعة انجمينا (تشاد)
  • جامعة آدم بركاء في أبيشي، تشاد
  • جامعة الملك فيصل في نجامينا، تشاد
  • المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة، الرباط، المغرب
  • المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم في تونس (تونس)
  • معهد البحوث العربية والأفريقية في القاهرة، مصر
  • جامعة العلوم الاجتماعية والإدارة في باماكو (مالي)، على سبيل المثال لا الحصر.

 ستمكن هذه الاتفاقية المؤسستين من تنسيق أنشطتهما العلمية والثقافية المختلفة أثناء إقامة المؤتمرات المحلية والإقليمية والدولية وتبادل الخبرات والزيارات والمشاركة في الندوات والمؤتمرات وورش العمل والدورات التدريبية التي ينظمها الطرف الأخر.

كما سيمكن كلا الطرفين من التعاون في عقد ندوات ودورات تدريبية وورش عمل، وكذلك في تطوير الدراسات والبحوث العلمية، ونشر وترجمة الأعمال في مجالات الاهتمام المشترك والأنشطة الأخرى في تعزيز البحوث والدراسات الاستراتيجية والثقافة في ضوء خطط عمل الهيئتين.

بالنسبة لرئيس جامعة الآداب والعلوم الإنسانية البروفيسور ماكي سماكى فإنه أكد على أهمية توقيع هذه الاتفاقية في تعزيز علاقات التعاون بين الجانبين خاصة من خلال دعم القسم العربي بكلية الآداب في مجال البحث في مخطوطات مدينة تمبكتو والنشر وتنظيم المؤتمرات المشتركة.

انته حفل التوقيع في تمام الساعة العاشرة والنصف صباحاً مع أخذ صورة جماعية.

معرض الصور


معرض الفيديو